السبت، 1 مايو، 2010

هبة Offline



" صدقاً جميع الهم أنستنـي "

هي أعدلُ الناس في معاملتي
فيها الخصام وهي الخصمُ والحكم
أدعي حبها كما يدعي حبُ سيفُ الدولةِ الأمَمُ ..

20 عاماً قضيتُها بجوارها .. بحلوها ومرارها .. بعزها وإنهزامها
بإنتصاري وبفشلي .. بجمالي وقبحي ..
أنا ..
لا أتذكر إلا عطرها عندما يتسلل اليأس الي جسدي
لا أتذكر إلا صوتها حينما تُدق نواقيس النسيان في ذاكرتي
هي كما هي لم تكن كبقية قريناتي ..
أتكوم أنا كالعصفورة الخائفة بين بساتين أهدابها
أقف خجلةً من يأسي وحزني علي " فكرة " دخولها قفص الزوجية
أحنُ إليها وهي بجواري .. فهي الخبرُ والمَلحُ
هي البحرُ والثلج
أرضٌ لا تخون ..

تعلم عني الكثير ..
تعلمُ متي أسكر
متي أنام
متي أجوع
متي أقذر
متي أحزن
متي أفرح

تعلمُ أقاليم جسمي بحراً وبراً .. تلملم القمحَ من تحت إبطي سراً وجهراً
عَطرتُها وعطرتنى بِعطر جنونها وجنوني فأصبحنا في الحب سواء كقيس والعامرية ..
إنها الأولـي وكل ما عداها ذراتُ رمال
ليس هناك في حياتى لا شرقيةٌ ولا غريبةٌ
أؤمن بالتوحيد في دين الصداقة من بعدها ..
فأنا لا أرقصُ في الصداقة علي خمسين حبلاً


سأقولها وأرفع قبعتي إحتراماً لـ لعنة الوقت وداعاً وليرأف الله بحال أزل من بعدك ..

هناك تعليق واحد:

  1. بختك يا هبـة :) مغازلة من نوع أخر !!

    وأعتقد أنها مغازلة صادقة نابعة من سمات جوهرية لتلكَ الأزل .. :)

    أسأل الله يحفظكم من كُل شَـر ..

    ردحذف